157 باب في الرؤيا والتثاؤب والعطاس29-9-2019

157 باب في الرؤيا والتثاؤب والعطاس29-9-2019

معنى الرؤيا الصالحة وأنها جزء من النبوة، حكم اتباع المنامات في أمور الشرع، القول بوجود معصوم بعد النبي صلى الله عليه وسلم، خطورة العمل بالمنامات في أمور الشريعة، حصر أدلة الشريعة، التصوف السني، الخوف من المنامات المزعجة، تفسير الأحلام من الكتب والنت، الرقية الشرعية وتسليع الجهل والدين، فشو الخرافة، أمراض المتدينين، لا أجر على مجرد القراءة، العطاس في الصلاة، ما يقوله العاطس، حكم اللعب بالنرد والشطرنج، دعوى أن الشطرنج لعبة عقلية، أثر لعبة النرد والشطرنج بين الجبر والقدر،

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Scroll to top