انحلال عروة الصلاة بالأقوال الشاذة الجمعة والظهر في عهد الكورونا

انحلال عروة الصلاة بالأقوال الشاذة

الجمعة والظهر في عهد الكورونا

تحدثت سابقا عن الأقوال الشاذة التي أضاعت الصلاة في طهارتها وأدائها وقضائها، ولم أكن أحسب أنه سيأتي علينا يوم تصلي فيه الناس الجمعة في المنزل خلافا لما عليه عمل الأمة، والقدر المشترك بين هذه الفتوى الشاذة جميعا هو تتبع الأقوال المنقطعة والروايات على هجرتها الأمة  على علم، فمن صلى الجمعة في البيت فلا صلى جمعة ولا ظهرا.

أ.د وليد مصطفى شاويش

عميد كلية الفقه المالكي

10-شعبان-1414

3-4-2020

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Scroll to top