العدوان الثلاثي الغلاة والجفاة واللادينيون وردهم إجماعات أهل السنة والجماعة

إجماع أهل السنة بأن الكفر يكون بالتكذيب لا بالذنوب،  والغلاة يفارقون الإجماع فيخرجون المسلمين من الإيمان بالذنوب، والجفاة يخالفون بإجراج الأعمال من الإيمان، ويتحللون من العمل بحجة أن الإيمان في القلوب، والعمل ليس من الإيمان، وكلاهما يفرغ المجتمع الإسلامي من قاعدة الإيمان وأعمال الإيمان، ويمهد لإحلال الفكر اللاديني في الفراغ مكان الإيمان اعتقادا وعملا، لذا على اللادينيين أن يشكروا الغلاة والجفاة على خدماتهم  المجانية في تفريغ المجتمع الإسلامي من الإيمان قولا وعملا.

 *والإيمان قول وعمل، قال ابن عاشر في المرشد المعين:

فصل وطاعة الجوارح الجميع *** قولا وفعلا هو الإسلام الرفيع

الطريق إلى السنة إجباري

الكسر في الأصول لا ينجبر

عبد ربه وأسير ذنبه

أ.د وليد مصطفى شاويش

 4- شوال-1441

27 -5 -2020

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Scroll to top