إذا أردت أن تعرف السياسة

إذا أردت أن تعرف السياسة، فعليك بفهم الاقتصاد، وإذا أردت فهم الاقتصاد فعليك بفقه الشريعة وخصوصا فقه المعاملات، وإذا أردت فهم الشريعة فعليك بأصول الدين، وإذا أردت معرفة أصول الدين فاعرف الله ورسوله، وعندئذ تعلم أنه لا إله إلا الله، وسنن الله في مخلوقاته، وتعلم حقيقة الدنيا، وتعلم أن من لم يعرف حقيقة الشرع، فإنه  يعلم ظاهر الحياة الدنيا لا حقيقتها، قال تعالى: يَعْلَمُونَ ظَاهِرًا مِّنَ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَهُمْ عَنِ الْآخِرَةِ هُمْ غَافِلُونَ (7)

الطريق إلى السنة إجباري

الكسر في الأصول لا ينجبر

أ.د وليد مصطفى شاويش

 عبد ربه وأسير ذنبه

 17-رمضان -1441

10 -5 -2020

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Scroll to top