Open post

مقولة صحيح البخاري ليس معصوما ونظرات في المنهج الأصولي ليس الخطأ في الكلي كالخطأ في الجزئي

يمثل الصراع بين المعصوم والعقل والرأي، نموذجا غربيا كليا، وتم مناقشة صحيح البخاري وفق هذا النموذج هل صحيح البخاري معصوم، فالجواب لا، إذن هو الرأي والرأي الآخر، ويقبل التشكيك، وينسحب ذلك التشكيك على المذاهب الأربعة، فما تزال تسمع ليسوا معصومين.

          وعليه فاجتهادات الفقه الإسلامي هي الرأي والرأي الآخر، ثم يشَيَّع صحيح البخاري والفقه الإسلامي في جنازة مهيبة ومحترمة في نموذج الفكر الغربي الذي يحترم الرأي الآخر، بينما تقام اللطميات في عزاء البخاري من وقت لآخر من قِبَل المشيعين أنفسهم، وإن الجواب على سؤال التشكيك في البخاري وغيره، يكون من خلال النموذج الإسلامي للمعرفة القائمة على رتب العلم الأربعة: اليقين، الظن، الشك، الوهم، ووجوب التحرر من الكلي الغربي للدخول أفواجا في الكلي الإسلامي.

Open post

خطورة الفتاوى الشاذة على أركان الإسلام

ضوابط الفتوى، المرجعية السنية الفقهية، ضوابط الاجتهاد، فقه المجتمع، التجانس الثقافي، حماية الأسرة، صلاة المسافر، الجمع بين الصلاتين، قصر الصلاة في السفر، تكفير تارك الصلاة، الغلو في تكفير المسلمين، الإسلام في موجهة التفكيك، خطورة الفتاوى الشاذة

Open post

هل يجب قضاء الصلوات على تاركها متعمدا متكاسلا ليس الخطأ في الكلي كالخطأ في الجزئي… أولوية ترتيب الأدلة الشرعية في قوة دلالتها

تارك الصلاة، مفهوم المخالفة، التعارض والترجيح، الترجيح باعتبار المدلول، قياس الأولى، ضوابط الأقوال الشاذة في الدين، المذاهب الأربعة، الاجتهاد والتقليد، ترتيب الأدلة، القاعدة الفقهية، ضوابط الاجتهاد، رتبة المتبصر بالاجتهاد، اليقين لا يزول بالشك، القياس الجلي

Open post

22وكل حي طاهر ويلحقه 31-10-2017

شرح حديد طُهور إناء أحدكم إذا ولغ الكلب فيه، طهور بضم الطاء ومعناه التطهير، الظاهر والتأويل، قوانين التأويل، لماذا حملنا الطهارة في الحديث على المعنى اللغوي للطهارة لا الطهارة الشرعية، المتبادر هو الطهار الشرعية لا اللغوية، أدلة التأويل وهو حمل الطاهرة في الحديث على اللغوية، الغسل للتعبد والطب، التعليل بالمشتق، تحديد الأدلة المتشابهة من المحكمة، قياس العكس، الحياة علة الطهارة، والموت علة النجاسة، التصريح بالعلة، أدلة الأقيسة على الطهارة اللغوية، التطهير بالاستحالة، رجيع الجلالة، دليل الطهارة اللغوية، عدم وجوب الغسل مع التتريب لمحل أنياب كلب الصيد، التعامل مع الكلاب البوليسية، ضوابط الاجتهاد، الفرق بين مراعاة الخلاف والخروج من الخلاف، الاجتهاد لا ينقض بمثله، خطورة الأقوال الشاذة في الدين، المكروهات من الحيوان، لحم الجلالة،

Open post

دليل الحقيقة الشرعية ودورها في مكافحة الحيل الربوية في المالية الإسلامية

الهندسة المالية الإسلامية، الحقيقة الشرعية، الدليل الشرعي، التبرع الملزم، الإجارة المنتهية بالتمليك، الصكوك الإسلامية، مرابحة المنافع، الإجارة في الذمة، المصارف الإسلامية، الرقابة الشرعية، الحيل الربوية، التمويل الإسلامي، فقه المقاصد الشرعية، فقه المآلات، الهبة بشرط السداد، ضوابط الاجتهاد، الحاكمية الشرعية

Open post

الجزء الأول: ما سبب الاضطراب في الفتوى حاليا؟ ليس الخطأ في الكلي كالخطأ في الجزئي تكفير المسلم تارك الصلاة تكاسلا نموذجا

كتبت سابقا في مسألة تكفير تارك الصلاة تكاسلا، وأن مدارس فقه السلف الأربع متفقة في أن مجرد الترك تكاسلا لا يخرج من الملة، وبينت قيود مذهب الإمام أحمد في الرواية المعتمدة، وهي أن الترك نفسه ليس كفرا، ولكنه يكون كافرا بعد أن يدعوه نائب الإمام للصلاة، فيأبى ويفضل أن يُقتل على أن يصلي. وليس حديثي اليوم في الجزئيات ونقاش الأدلة التي استدل بها أئمة السلف في موضوع تارك الصلاة تكاسلا، فقد وضحته سابقا، ولكن الذي سأتساءل عنه اليوم هو: لماذا هذا الارتباك في كثير من أحكام الشريعة، والتفرق في الدين، ومنها مسألة ترك الصلاة تكاسلا، مع أن مدارس فقه السلف الأربع لا تعتبر مجرد الترك تكاسلا خروجا من الإسلام، وهذا يستدعي بعض الأسئلة: –ما الذي حمل المجتهدين من أئمة السلف على عدم تكفير تارك الصلاة بالرغم من وجود نص ظاهر […]

Scroll to top