Open post

مقولة صحيح البخاري ليس معصوما ونظرات في المنهج الأصولي ليس الخطأ في الكلي كالخطأ في الجزئي

يمثل الصراع بين المعصوم والعقل والرأي، نموذجا غربيا كليا، وتم مناقشة صحيح البخاري وفق هذا النموذج هل صحيح البخاري معصوم، فالجواب لا، إذن هو الرأي والرأي الآخر، ويقبل التشكيك، وينسحب ذلك التشكيك على المذاهب الأربعة، فما تزال تسمع ليسوا معصومين.

          وعليه فاجتهادات الفقه الإسلامي هي الرأي والرأي الآخر، ثم يشَيَّع صحيح البخاري والفقه الإسلامي في جنازة مهيبة ومحترمة في نموذج الفكر الغربي الذي يحترم الرأي الآخر، بينما تقام اللطميات في عزاء البخاري من وقت لآخر من قِبَل المشيعين أنفسهم، وإن الجواب على سؤال التشكيك في البخاري وغيره، يكون من خلال النموذج الإسلامي للمعرفة القائمة على رتب العلم الأربعة: اليقين، الظن، الشك، الوهم، ووجوب التحرر من الكلي الغربي للدخول أفواجا في الكلي الإسلامي.

Open post

137 وجمع أختين بلا محالة 2-2-2019

أقسام المحرمات بالنسب والسبب من الرضاع المصاهرة والطاريء كالملاعنة والمتزوج بها في العدة، الحرمة المؤقتة، معنى الدخول بالأم المحرم للبنت، أحكام الشك في السبب، الالتذاذ خطأ متوهما الزوجية، المحرمات بالجمع، الفسخ بلا طلاق في المجمع على فساده قبل المهر، النزاع في المهر، النزاع في كون محرمة الجمع هي الثانية أم الأولى، الجمع بين محرمتي الجمع في عقد زواج واحد، متى تحل أخت الزوجة، شروط حل المرأة لزوجها الأول الذي طلقها ثلاثا، الحكمة من الطلقة الثالثة، مقاصد الشريعة لحمايتها لا لهدم الشريعة، مقاصد العقود، علة لعن المحلل والمحلل له، مقاصد المكلفين،

Open post

المواسم الدينية وحكاية الصراع

1.  مع الأسف ظهرت بين المسلمين اليوم صراعات موسمية  في مولد نبيهم وفي عيدهم إذا وافق يوم الجمعة، وفي صدقة الفطر فيه ، بل واضطربوا في الكفر والإيمان فيما بينهم ما لم يكن مسبوقا، فكيف يتفقون في علاقتهم مع الكافرين في أعياد الكافرين، إن هذه الشقاقات الموسمية تحكي شرخا عميقا داخل المعرفة الدينية التي تحولت فيها مناسبات المسلمين أنفسهم إلى ميادين التفسيق والتبديع والشقاق. 2.  من خلال التعليقات والمتابعات سواء ليوم الأم أو عيده على اشتقاقه اللغوي، أو العيد إذا وافق الجمعة، وغيرها من مواسمنا الدينية، والمناسبات الدينية عن الكافرين، تؤكد أزمة داخلية داخل البيت السني في فقدان الهوية الأصولية والمرجعية الموثوقة، وأصبحت خلفية الانتماء للجماعة أو الحزب محددة للأحكام الشرعية. 3.  فتستطيع أن تحكم كيف سيسير الموسم قبل قدومه فخزانات الفتاوى الجاهزة والأقوال غير المحررة، وأنماط التفكير المجتمعية، التي […]

Open post

الفقه المالكي وعلم نفس المرأة في أحكام الزواج

تمهيد: أعترف أنني لم أخرج عن طوق التقليد في المذهب بعد، وكلما ظننتني اقتربت من معرفة المذهب بأدلته كلما وجدت أن الطريق قد طال واتسع، ذلك لأن المذهب ليس رجلا تعرف ما عنده، بل هو مؤسسة علمية اجتهادية لها قوانينها وأسسها، الممتدة عبر القرون، خاضها الأوائل والأواخر وتركوا وراءهم ذخائر، تلك الذخائر العلمية التي جهلها من جهلها وعلمها من علمها، وأقف اليوم مع مسألة حاولت فيها أن أبين الامتداد العميق لفقهنا الإسلامي عامة والمالكي خاصة في الطبيعة الإنسانية والعقل والشرع، وهذه مسألة من تلك المسائل. أولا: التمييز بين توكيل المرأة والرجل في التزويج: 1-توضيح المسألة:  على الوكيل إن وكلته الزوجة أن يرزجها بمن أحب أن يعين لها الزوج ولو أطلقت له في الوكالة أما لو أطلق الزوج لوكيله فإنه لا يجب على وكيل الزوج أن يعين الزوجة للزوج ويلزم الزوج، […]

Open post

132ثالث ركن مرأة خلية 15-12-2018

132ثالث ركن مرأة خلية 15-12-2018 محل العقد الزوجان وليس المرأة فقط، الموانع المؤبدة، والموانع غير المؤبدة، معنى مثنى وثلاث ورباع، شذوذ المذهب الظاهري في إباحة التسع، حديث غيلان أمسك أربعا وفارق سائرهن، مانع الجمع، الجمع بين المرأة وعمتها وخالتها، الخاص أريد به العام، كلام الشعبي من كلام الصحابة رضي الله عنهم، أهمية فقه السلف وأنهم اطلعوا على ما لم يطلع عليه الخلف الذين كثر قولهم لا دليل عليه، منهج رواية الحديث وتكاملها مع المدرسة الفقهية، دعوى الصدام مع الصحابة وزعم أنهم ليسوا معصومين، مانع الكفر، إباحة الكتابيات خاص بعد عام، العلاقة بين العام والخاص بداهة بشرية، الفكر اللاديني ومحو الثوابت، تلاشي الدول القومية لحساب الرأسمالية، تجديد أصول الفقه، الاستصحاب، قياس مع الفارق، قياس الأمة الكتابية على الزوجة الكتابية، المحصنات مشترك لفظي،  علاقة اللفظ بالمعنى، السبر والتقسيم، تخريج المناط، التفريق بين […]

Open post

إجماعات الشريعة في مواجهة الباطنية الجدد وملاحظات في المنهج الحجاب، الميراث، عذاب القبر …

أولا: تمهيد: كتبت سابقا حوارا حول عقيدة عذاب القبر، في ضوء النصوص الشرعية، مما يعني أنني كتبت في الجزئي الخاص لا في الكلي المنهجي، وأحببت أن أكتب الآن نقاطا في المنهج، نظرا لأن الصَّراعات التي يخرج بها محبو الغرابة والإدهاش هي نتاج اختلال في المنهج، وليس محمد شحرور، وعدنان إبراهيم وغيرهم إلا نتاج اختلالات منهجية، وليس في إشكالات جزئية، وإن الحسم معهم يكون من داخل المنهج، لا من خلال النصوص التفصيلية الظاهرة المحتملة، بل إن محاولة الحسم من داخل النص ذي الدلالة الظنية، سيبقي باب الشك والسجال مفتوحا، ولكن الصحيح هو الكشف عن المنهج الكلي التي تنخرط في الجزئيات، لا الغرق في حرب الجزئيات. ثانيا: الشُّبه الفكرية اليوم نتاج هيمنة عولمة المادة: في الحقيقة نحن اليوم نحن أمام حالة مختلفة، فبعض من ينكر عذاب القبر لا يعرف شيئا عن المعتزلة […]

Open post

حمى المساواة في الميراث وسُعار الاقتصادوالبيولوجيا

عندما يعلم مروجو حقوق المرأة أن المرأة لها حالات تأخذ أكثر من الرجل، وأن المساواة تحرمها من حق النفقة والمهر، وتريد أن تجردها من حجابها على مذبح شهوات الرجال المنحرفين، فمن الغباء أن تعتقد أن المسألة هي حقوق المرأة وهم يجردونها من حقوقها الشرعية، وعلى رأسها حق الحجاب، ولكن المسألة أبعد من ذلك، فهي مسألة العبث فقط في ميزان الشريعة، لتعويم الحق لصالح قوى الهيمنة والعولمة عن طريق تحطيم قدسية الأسرة ونظامها الشرعي، وتحويل أفراد الأسرة إلى كائنات حية تتغذى وتتكاثر كالبكتيريا دون زواج ونسب شرعي، ونقطة التفوق الوحيدة التي أحرزتها طائفة اللادينيين، على البكتيريا هي الشذوذ الجنسي خارج التكاثر الطبيعي المعروف في البكتيريا .

Posts navigation

1 2 3 4 17 18 19
Scroll to top