89 ومن ابتاع طعاما 26-2-2018

89 ومن ابتاع طعاما 26-2-2018

بيع المعين والجزاف يجوز قبل القبض، المبيع جزافا والمعين يدخلان في الضمان بالعقد، تقليل الكلفة بتنازل واحد في المصارف الإسلامية، الهندسة المالية الإسلامية تقوم على اختصار التكاليف، لا يجوز بيع ما فيه حق استيفاء قبل قبضه كالحديد والإسمنت، فصل بضاعة المصرف الإسلامي في المستودعات حل للمشكلة، فيما فيه استيفاء لا فرق بين الطعام وغيره في حكم البيع قبل القبض، شبهة لدى المصارف الإسلامية وتنسبه للمالكية، المصنوعات المنمطة، معيار العبادة والعادة، الجهاد عبادي لا  عادي، الحكمة من منع بيع الطعام قبل قبضه، لماذا التمييز بين بيع الطعام قبل قرضه وجواز قرضه قبل قبضه، المستقبليات وتصفية العقود، شروط البيع جزافا، أن لا يعلم مقداره وأن يمكن حزره، بيع الجزاف جائز للحاجة وإن لم تكن ضرورة، أنواع الأطعمة التي يجوز بيعها قبل قبضها، يمنع بيع الزراريع التي يؤخذ منها زيت، التفريق في الطعام بين ربا الفضل وبيع الطعام قبل قبضه، الممنوع توالي عقدتي الاسترباح على الطعام قبل القبض، معنى الشركة في الطعام قبل قبضه، التفات الفقهاء في أن الخطر له قيمة، وأن التسعير يأخذ بعين الاعتبار المخاطرة، مفهوم الدليل،

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Scroll to top