122والقتل بالنار وسم يحرم 22-9-2018

122والقتل بالنار وسم يحرم  22-9-2018

الجهاد من مسائل الإمامة، قرار الجهاد قرار أمة، خمس الغنائم في الجهاد، أحكام الإمامة، تعيين الإمام، لا يزول الدين إذا زال الإمام، الفرق بين منظومة الإمامة والشريعة، والدولة في المنظومة الفكرة الحديثة، الإسلام لا يتوقف على الجنسية، الإمامة ليست من أصول الدين، الإمام المعصوم والاجتهاد، تمييز مكونات الدولة في الإدارة والفلسفة، تجانس المجتمع على أساس الفقه والعلم، مسألة الترس في الحرب، استخدام الحركات المسلحة مسألة الترس والوسع فيها، اختيار أهون الميتتين إذا تعينتا، وجوب الانتقال إن لم تتعين إحداهما، تشخيص مصلحة الأمان للإمام،  شروط نفاذ تأمين الأفراد، ما هو أبشع من الرق، دخول الحربي أرض المسلمين بالخطأ، ميراث الحربي الذي دخل أرض المسلمين للتجارة، يعطى الكافر قيمة الرقيق المسلم إذا انتزع الرقيق في حرب، من قتل قتيلا فله سلَبه، اشتراط اللصوص الفدية، استنقاذ المال من اللصوص بالفدية، استخدام أسلحة الدمار الشامل، 

والقتلُ بالنارِ وسمٌّ يُحْرمُ       إنْ أمْكنَ الغيرُ وفيهم مسلمُ

وامنعْ لمنْ مِثليْهِ منهُمْ فـرَّ       أو بلغتْ أُلوفنا اثنيْ عشر

والخمسُ في الغنْمِ لبيْتِ المالِ       والأَرْبعُ الأخماسُ للرجالِ

سَهمٌ لِغازينا وضِعفاهُ الفرسْ       ولو غدا في حاجةٍ مِثلَ الحرَسْ

وستـَّة ٌ لمْ يأخذوا في المغنم ِ       العبدُ والأنثى وغيرِ المسلِمِ

والطفلُ والمجْنونُ أو من غابا       ولا على الجيشِ بنفعٍ آبا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Scroll to top