مدارس فقه السلف وصناعة التمدن الإسلامي… هل يجب تجديد نية الصوم لكل يوم من أيام رمضان؟

أولا: تعدد الاجتهاد بين اليسر والعزيمة:

1-كفاية نية واحدة لجميع الشهر:

ذهب الاجتهاد المالكي إلى كفاية نية الصوم عن شهر رمضان أوله بعد دخول الغروب، ولا يحتاج لتجديدها كل ليلة إلا إذا انقطع تتابع الصوم لمرض أو سفر أو حيض، فيجب تجديد النية، وذلك لأن صوم رمضان كالعبادة الواحدة نظرا لتتابعه، وفي هذا سعة لمن أراد اليسر.

2-وجوب تجديد النية كل ليلة:

وذهب الجمهور في مدرسة الشافعية والحنابلة والحنفية إلى وجوب تجديد النية لصيام كل يوم من رمضان، ولا يخفى ما فيه من معاني عظيمة فيها استحضار النية والتعبد لصيام كل يوم من أيام رمضان، وما له من أهمية تربوية للصائم.

ثانيا: الفقه الإسلامي بين اليُسْر والعزيمة:

وبهذين الاجتهادين في مدارس فقه السلف يظهر كمال الشريعة، ففي كلا القولين جانبُ التيسير مع جانب العزيمة في التعبد، ولا يظهر ذلك في اجتهاد واحد دون الآخر، ولا تظهر الشريعة إلا بهما معا، مما يعني أن الشريعة لا تظهر في مدرسة واحدة من مدارس فقه السلف، بل بمدارس فقه السلف الأربع جميعا، التي يظهر باجتماعها اليسر ورفع الحرج في المسرب الأيمن، ويظهر أيضا العزم وغاية التعبد في المسرب الأيسر.

ثالثا: مساحة الاختيار والخصوصية للعباد:

وهنا يظهر تكامل الشريعة في تعددية الاجتهاد المعتبر، الذي يوفر مساحة من الاختيار والخصوصية للصائمين تحت سقف الشريعة وفي رضا الله تعالى، وكل من الآخذِين بالتيسير أو العزم له فيما اختاره سلفٌ صالح، والإنكار على الاجتهاد المعتبر، هو في النهاية إنكار على دليل المجتهد، وهو دليل شرعي، والإنكار على الشرع حرام.

رابعا: تعدُّد الاجتهاد المعتبر حكمة إلهية:

قامت أدلة شرعية قاطعة في الدلالة على المحرمات بإجماع كالخمر، والربا، والقمار، وقامت أدلة قاطعة إعطاء خيارات للعباد، مثل تعدد مناسك الحج: مفرِدا، وقارِنا، ومتمتعا، وكتعدد خصال الكفارات وغيرها، مما يعني أن الشريعة أعطت للعباد مساحة للاختيار، وهذا لتناسب الشريعة مع طبيعة الخلق نفسها، التي تتشوف إلى مساحة من الحرية والاختيار، ولكن الشريعة استوعبت ذلك التشوُّف ضمن دائرة الشريعة نفسها، وإن محاولة إلغاء الاجتهاد المعتبر، تتنافى مع طبيعة الاجتهاد الذي أعطى الله تعالى فيه أجرين للمصيب، وأجر للمخطيء، ونحن في اجتهاد مدراسنا الفقهية العلمية، نتقلب في فضل الله تعالى، بين الأجر الواحد، والأجرين، فالحمد لله رب العالمين.

الطريق إلى السنة إجباري

walidshawish.com

10-5-2016

أعيد التحرير في 28-5-2017

1 thought on “مدارس فقه السلف وصناعة التمدن الإسلامي… هل يجب تجديد نية الصوم لكل يوم من أيام رمضان؟

  1. مايو 5, 2019 - غير معروف

    جزاكم الله خيرا وبارك فيكم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Scroll to top